الرئيسية / مقابلات / عالم المصارف / الاحتياطي الفيدرالي يثبت الفائدة ويحذر من المخاطر على الآفاق الاقتصادية

الاحتياطي الفيدرالي يثبت الفائدة ويحذر من المخاطر على الآفاق الاقتصادية

أبقى ​بنك الاحتياطي الفيدرالي​ تكاليف الاقتراض قصير الأجل عند مستواها الحالي دون تغيير، في خطوة تتوافق مع التوقعات على نطاق واسع، لكنه حذر من تداعيات الوباء على آفاق الاقتصاد.

وأوضح بيان ​السياسة النقدية​ الصادر عن المركزي الأميركي، أنه قرر تثبيت معدل الفائدة عند نطاق يتراوح بين صفر إلى 0.25%.

وجاء قرار صناع السياسة في ​الولايات المتحدة​ بشأن معدل الفائدة بالإجماع، وفقًا للبيان.

وأوضح الفيدرالي أن ​النشاط الاقتصادي​ و​التوظيف​ يستمران في التعافي لكنهما دون المستويات المسجلة في بداية العام الجاري قبل تفشي وباء “كوفيد-19”.

وقالت اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح: “ستستمر أزمة الصحة العامة الجارية في التأثير على النشاط الاقتصادي والتوظيف والتضخم على المدى القريب”.

وتابعت: “كما ستُشكل مخاطر كبيرة على التوقعات الاقتصادية في المدى المتوسط”، مع الإشارة إلى أن مسار الاقتصاد سيعتمد بشدة على مسار الفيروس.

error: لا يمكن نسخ المحتوى للضرورة الاتصال بالادارة