الرئيسية / اخبار الإقتصاد / اقتصاد محلي / الأفكار :: طعمة وتقاعس الدولة!

الأفكار :: طعمة وتقاعس الدولة!

رئيس لجنة الاقتصاد لدى غرفة التجارة والصناعة في زحلة والبقاع طوني طعمة شدد على ان القطاعات الاقتصادية ايدت مسبقاً ودعمت مراراً قرار الاقفال التام ولمدة محددة من اجل مكافحة الوباء، ولكن ما تم اقراره

طوني طعمة:كفى قرارات عشوائية.

مؤخراً جعلنا كجهات معنية نتفاجأ على اعتبار ان الاقفال الحاصل حالياً يصنف بالاقفال الجزئي اذ تم استثناء قطاعات عدة ، علماً اننا كمواطنين ندفع ثمن تقاعس الدولة عن دفع مستحقات المستشفيات ، تلك المستحقات الكفيلة بمساعدتها على تأمين كل التجهيزات اللازمة لمواجهة تداعيات “كورونا” الصحية، كما اننا نتساءل هل ان فترة سنة لم تكن كافية امام الجهات المعنية لاتمام كل التجهيزات اللازمة ؟

وتابع طعمة قائلاً: القرار اتخذ فهل الدولة قادرة على ضبط الاقفال على كل الاراضي اللبنانية لا سيما وان مناطق عدة لم ولن تتقيد بالاقفال؟ مما يعني ان الاقفال الحاصل لا يصنف اطلاقاً بالاقفال العلمي، فالعديد من القطاعات تم استثناؤها ، ولم يستثن للاسف اصحاب المهن الحرة الصغيرة (لا سيما اصحاب كاراجات تصليح السيارات) تلك المهن التي ستتأثر كثير بالاقفال الحاصل حالياً .

وختم طعمة قائلاً: اذا اردنا التشبه بالدول الاوروبية بعملية الاقفال علينا ان نؤمن للمواطن ما امنته هذه الدول من اجل تعويض ومواجهة تداعيات الاقفال، ففرنسا تكبدت ما لا يقل عن 5 مليارات دولار اثناء اقفالها لتعويض ومواجهة هذه التداعيات.

error: لا يمكن نسخ المحتوى للضرورة الاتصال بالادارة